روايات
عنواني قلمي ..
أكتب ليقرأ من حولي ..
فقط إبدأ بقرائة رواية وسجل معنا ..
التوقيع: صانعي الخيال
روايات

روايات وقصص صانعي الخيال
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  التسجيلالتسجيل  دخول  

شاطر | 
 

 السفاح {6}

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
مجاهد عباس
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 297
نقاط : 1900
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 06/11/2016
العمر : 21
الموقع : novels.yoo7.com

الأوسمة
وسام الإبداع:
وسام الترحيب:

مُساهمةموضوع: السفاح {6}   الأربعاء يوليو 05, 2017 2:25 pm

السفاح{6}
_
تأتي أليسي فتجد أن كاي يتحدث مع تلك الفتاة فشعرت بالضيق وإلتفتت لتذهب ولكنها إنتبهت أن الفتاة قد ذهبت عن كاي وهي غاضبه
فتستجمع قوتها وتتقدم نحوه
تتقدم ببطئ مع وقع خطواتها الهادئه
كاي يقف لصعد لغرفته ولم ينتبه لها
"كاي"نطقت بها أليسي لتستوقفه
إلتفت ببطئ فوجد فتاة قد أظهر ذلك الفستان الوردي جمالها بشكل ملفت
فقال لها أليسي مجددا هههه
قالت له اجل ولن أتركك
قال لها وماذا تريدين الآن
فقالت هل سنتحدث هنا ونحن واقفان
كاي يضحك وإلتفت ليذهب منها
فصرخت قائله ارجوك فرصة واحدة فقط لا تذهب كالمرة السابقة
توقف وإبتسم ثم بدأ يسير نحو باب الخروج
"هل ستبقين واقفه هكذا"
أليسي تركض خلفه وهي لا تصدق أنه وافق على الخروج معها فكادت تطير فرحا
.
وهناك عند موظفة الإستقبال كادت تنفجر من الغيظ فأخذت الهاتف
-لقد خرج
-ههه جيد سأتصرف معه إذن
-أريدك أن تحطم تلك الثقه
ثم أغلقت الخط وإبتسمت بمكر
وفجأه يأتي طفل صغير ويمد لها ورقه صغيره
تأخذها منه وتقرأها بدهشه
[أنتي تلعبين مع الشخص الخطأ سيكون دوركي بعده فنتظري.. التوقيع السفاح]
شعرت بالخوف يسري بجسدها:هل يعلم أنني إستأجرت أحدا لضربه لا لا ولكن من هذا الذي أرسل الورقه
ثم تلفتت ولم تجد الطفل الذي جلب الورقه
فإزداد خوفها:ماذا يقصد بدوركي
فنظرت للتوقيع[السفاح]
.
_
خرج كاي وخلفه أليسي التي لا تتوقف عن الكلام من فرحتها
نظر كاي نحو سيارته وبتسم بخبث
فقال أين سيارتكي
فقالت سوف أحضرها إنتظر
كاي كان يريد أن يبعدها لتنفيذ خطته لأنه لاحظ أن الشخص الذي أرسلته الموظفه داخل سيارته
فتقدم ليفتح صندوق سيارته الخلفي فبدأ بإراقة البنزين المخزن داخل وعاء مقفول للإحتياط
سكبه داخل صندوق السيارة ثم أشعل سجارة
وإلتفت بعد أن رماها لتشتعل بقوة
أما الشخص داخل السيارة لم يشعر بأي شيئ حتى أشعلت النار بضراوة
فشعر بها وخرج مسرعا ثم إنفجرت السيارة بقوة
تجمع الناس وإرتفع الدخان واما الرجل كان ينظر للإنفجار بخوف
ساعده بعض الناس للوقوف
تأتي أليسي مسرعه بخوف وهي تبحث عن كاي فلا تجده:ولكنها سيارته ياإلهي كاااي
أوقفها بعض الرجال لأن السياره مازال بها بعض اللهيب
.
_
وفي مكان آخر
كاي يخرج من سيارة الأجره
دفع له وبدأ يسير على ذلك الشارع
أدخل يداه داخل جيوب بنطاله وهو يتقدم نحو محل لإستخدام الحواسيب(مقهى للإنترنت)
_
الحلقة القادمة ضربة الثعلب..
‏.
يتبع...

_________________
بلاك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://novels.yoo7.com
 
السفاح {6}
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
روايات :: القصص الخيالية والروايات-
انتقل الى: