روايات
عنواني قلمي ..
أكتب ليقرأ من حولي ..
فقط إبدأ بقرائة رواية وسجل معنا ..
التوقيع: صانعي الخيال

روايات

روايات وقصص صانعي الخيال
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 السفاح-3

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
مجاهد عباس
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 297
نقاط : 2632
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 06/11/2016
العمر : 22
الموقع : novels.yoo7.com

الأوسمة
وسام الإبداع:
وسام الترحيب:

مُساهمةموضوع: السفاح-3    الأحد يوليو 02, 2017 5:13 pm

السفاح{3}
_
الساعة5:00ص
إستيقظ كاي وأخذ حماما وإرتدى ثيابه
أخذ هاتفه وخرج
ألقى المفتاح لموظفة الإستقبال التي إنزعجت من تصرفه هذا
ركب سيارته في ذلك الوقت المبكر فالساعه 5:35ص وبدأ يتجول داخل المدينة قبل أن يذهب لإحدى المطاعم لتناول إفطاره
أوقف سيارته ودخل مطعما فخما وسط المدينة
جلس كاي وأتى الجرسون وطلب كاي أن يحضر له أي شيئ المهم أن يأكل فحسب
وفجأه سمع ضجه على الطاوله التي تلي طاولته
فكانت هناك فتاتان جالستان حين أتى بعض الشباب وأزعجوهن فقامت إحداهن وصفعت واحدا وهي توبخهم
فهاج المكان بالصراخ وتجمع الناس
إبتسم كاي وهو يشاهد ببرود كل هذا
فض النزاع وطرد الشباب المزعجون من المطعم وإعتذر المدير من الفتاتان ورجع المكان لهدوئه
وكاي يحتسي القهوة بعد تناوله للطعام
أنزل الفنجان بقوة على الطاوله ووضع المال وخرج
وكانت الفتاتان تنظران له وهو يخرج
زووي قالت لصديقتها،مابال هذا الفتى
أليسي ترد،ها هل قلتي شيئا
زووي إنتبهت أن صديقتها منتبه مع كاي الذي خرج توا،هههه لا تقولي انه هههه
أليسي تقول،ياله من وسيم اااه وهل لاحظتي بروده إنه يجنن
زووي،هههه أليسي خطفو عقلها ههه إهدئي ياصديقتي
أليسي،هههه هيا وكفى سخرية فأبي بإنتظاري
ثم يخرجن
_
وخارج المطعم كان الشباب الثلاثه ينتظرون الفتاتان
شاب1:هههه إنظرو
شاب2:لقد أتين أخيرا
وبدأو يتقدمون
زووي تقول:ألم تذهبو إذن
شاب1يرد هههه وكيف نذهب ونترك جميلات مثلكن
شاب2يقول:يجب أن أرد الصاع صاعين
أليسي تهمس بخوف لصديقتها
زووي،لا تخافي إبقي خلفي فقط
وفجأه يتقدم أحد الشباب الثلاثه ببطئ
ولكن
يسمعو صوت ..
كاااي واقف وهو يتكأ على عامود ويصفق بحرارة ويبتسم
شاب3:هييي يافتى إهتم بشأنك وإصمت
كاي تتسع شفتاه بإبتسامته القاتله حيث تعلن تحوله لذلك السفاح
ثم بدأ يتقدم وقد أخرج شفراته الصغيره من جيوبه وبدون تردد قذفها بسرعه نحوهم حيث صرخ إثنان منهم من الألم وهرب الثالث
توقف كاي أمام المصابين بذراعيهما وقام بضربهما بشده ثم تركهما يهربان
كاي بإستمتاع يقول، وأخيرا ضربت أحدا هههه كنت أتمنى قتلهم لولا أن المكان مكشوف
ثم أدخل يداه في جيوبه وتحرك ذاهبا
أليسي تصيح،توقف!
كاي يلتفت ببطئ وينظر بلا اهتمام،ماذا
زووي وأليسي يتوقفا امامه ويقومان بشكره بشده
أليسي تقول،هل يمكن أن نكون أصدقاء
كاي يصمت قليلا ثم ينفجر ضاحكا: هاهاهاها أولا لم أكن أساعدكما ثانيا لا أريد أصدقاء..
_
يتبع...

_________________
بلاك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://novels.yoo7.com
 
السفاح-3
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
روايات :: القصص الخيالية والروايات-
انتقل الى: